أخر تحديث : الثلاثاء 25 مارس 2014 - 10:25 صباحًا

الجوع ، والجهل ، والقهر ، تلك حياة المحتجزين بمخيمات تندوف

بتاريخ 25 مارس, 2014 - بقلم fouzia elgoualali
الجوع ، والجهل ، والقهر ، تلك حياة المحتجزين بمخيمات تندوف

الجوع ، والجهل ، والقهر ، تلك حياة المحتجزين بمخيمات تندوف  ، وقبل كل مظاهر البؤس التي جاء بها الفيديو صرح هذا الشاب أن الوضع يستدعي تدخل المنظمات الدولية لوقف نزيف الاعتداءات الجنسية التي تطال كل النساء .

الاعتداء الجنسي يمارس من طرف  قيادة جبهة ” البوليساريو” وهذه المرة كان البطل وزيرهم الوهمي في الدفاع محمد لامين البوهالي.

الفيديو وصف المخيمات بالجحيم بالمقابل نقل الوضع المرتاح للقيادة التي تعيش في الاقامات الفخمة في اسبانيا والجزائر وموريتانيا ،ولم يتعدى الملف المطلبي من اجل الحياة سوى تدخل المنظمات الإنسانية والحقوقية لوقف سيلان اغتصاب النساء والاستغلال البشع للبشر داخل المخيمات .

وجاء التأكيد من داخل الجبهة إذ ختم محدث العالم قوله أن كل الصحراويين  يعرفون حقيقة القيادة التي تسترسل  في فبركة الادعاءات وصناعة الأحداث واستغلال الناس أبشع استغلال ، وهي مناسبة بالطبع لتستفيق المنظمات لتطلب حق مراقبة الوضع الذي يحيل على الموت ببطئ

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع مشروعي

جريدة الحقيقة

↑ Grab this Headline Animator