أخر تحديث : الأحد 29 نوفمبر 2020 - 2:31 مساءً

الوفا أصدر بيانا يعيره بزوجته، ويريد أن يعرف من أين يملك ما يملكه الآن، ويذكره بأنه كان يتقاضى 3000 درهم”.

بتاريخ 23 مارس, 2014 - بقلم fouzia elgoualali
الوفا أصدر بيانا يعيره بزوجته، ويريد أن يعرف من أين يملك ما يملكه الآن، ويذكره بأنه كان يتقاضى 3000 درهم”.

 

لم يقف عبد الله البقالي، النائب البرلماني عن حزب الاستقلال، مكتوف الأيدي بعد بيان حقيقة نشره الوزير محمد الوفا بخصوص حيثيات صفقة برنامج “مسار” المثير للجدل، و”نبشه” لسيرة النائب الذي طالب في البرلمان بالتحقيق في “تفويت صفقة برنامج مسار إلى شركة فرنسية صغيرة مهددة بالإفلاس..”

وبدا أن البقالي، الذي دبج رده على الوفا في صفحته الخاصة بالفايسبوك، اغتاظ من أمرين اثنين ذكرهما وزير التربية الوطنية السابق ووزير الحكامة الحالي، محمد الوفا، الأول بشأن زوجة البرلماني الاستقلالي، والثاني ما قاله حول وضعيته المادية.

وأورد البقالي “رغم أنه لم يذكر أي شخص بالاسم ولم يتهم أحدا، وتسجيلات الاجتماع تثبت ذلك، فإن الوفا أصدر بيانا يعيره بزوجته، ويريد أن يعرف من أين يملك ما يملكه الآن، ويذكره بأنه كان يتقاضى 3000 درهم”.

وكشف البقالي بدوره أن “الوفا كان يتقاضى خمسة ملايين لما كان مسؤولا شبحا في شركة الرسالة”، قبل أن يردف البرلماني “ما علاقة مناقشة صفقة برنامج مسار بتدخل الوفا ذات يوم حتى لا أفصل من عملي لضعف مردوديتي كصحافي في جريدة العلم” يقول البقالي.

وتساءل البقالي “هل يتعلق الأمر بترهيب برلماني، فهذا كان يحدث في زمن الرصاص”، مبرزا أنه لن يرد على الوفا فيما ذهب إليه، وإن كان أرشيفه حافلا بما يتحف السامع، مؤكدا أن “موعدهما سيكون في البرلمان”.

وبعد أن طالب البقالي من الوفا نشر ما هدده به بخصوص زوجته، دعاه إلى التصريح بممتلكاته، لكن شرط أن يبدأ التصريح من البداية حينما كان طالبا في الرباط إلى الآن”، وفق تعبير البقالي.

 

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع مشروعي

جريدة الحقيقة

↑ Grab this Headline Animator