أخر تحديث : الأحد 1 نوفمبر 2020 - 4:32 مساءً

عاشرها زوج والدتها جنسيا حتى حملت منه سفاحا دون علم والدتها

بتاريخ 1 نوفمبر, 2020 - بقلم مشروعي
عاشرها زوج والدتها جنسيا حتى حملت منه سفاحا دون علم والدتها

قام زوج أم طفلة تبلغ من العمر 11 عاما،باغتصابها بشكل متكرر، حتى حملت منه سفاحا وبعد محاولات التخلص من الطفل بعد ولادته قام بخنق طفلهما حتى الموت عندما لم يتوقف عن البكاء، فيما تعود تفاصيل الحادثة لعام 1992 عندما قام رجل البالغ من العمر 56 عامًا، باغتصابها لكن الشرطة ألقت القبض عليه العام الماضي فقط.وكان عمر الرجل 28 عامًا بينما كانت الفتاة تبلغ من العمر 11 عامًا فقط، حيث استمر بشكل مروّع في انتهاكاته للفتاة لمدة خمس سنوات، في منزل العائلة في غرب أستراليا، وحينما كانت في الرابعة عشرة من عمرها حملت بطفل المغتصب لكنها أبقت الحمل سرا.

وأنجبت الفتاة طفلها في مراحيض حديقة الكرفان ولكن عندما حاولت منعه من البكاء انتهى الأمر بخنقه؛ فيما تم العثور على الطفل في اليوم التالي بواسطة عامل نظافة، في هذه الأثناء استمر زوج الأم في اغتصاب الفتاة حتى بلغت السادسة عشرة من عمرها، وتم القبض عليه في سبتمبر من العام الماضي.

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع مشروعي

جريدة الحقيقة

↑ Grab this Headline Animator