أخر تحديث : الأحد 29 نوفمبر 2020 - 2:54 مساءً

قضى رجل وامرأة نحبهما إثر حريق مهول شب، في الساعات الأولى من صبيحة اليوم الثلاثاء، داخل غرفة

بتاريخ 25 مارس, 2014 - بقلم fouzia elgoualali
قضى رجل وامرأة نحبهما إثر حريق مهول شب، في الساعات الأولى من صبيحة اليوم الثلاثاء، داخل غرفة

قضى رجل وامرأة نحبهما إثر حريق مهول شب، في الساعات الأولى من صبيحة اليوم الثلاثاء، داخل غرفة، كانا يقضيان الليل تحت سقفها. وحسب مصدر أمني، فإن الحريق الذي تجهل أسبابه وظروفه وملابساته، اندلع في حدود الساعة الرابعة و15 دقيقة من صبيحة اليوم الثلاثاء، داخل غرفة بسطح منزل، كائن بزنقة قسطنطينة، في حي للازهرة بالجديدة. وقد أتت النيران كليا على رجل وامرأة “متشردة”، اعتادا الإقامة معا. إذ تفحمت جثتيهما.
وفور إشعارها، انتقلت السلطات الأمنية والمحلية إلى مسرح النازلة المأساوية، حيث باشرت الضابطة القضائية المعاينات والتحريات الميدانية. فيما عمدت عناصر الوقاية المدنية إلى إخماد ألسنة النيران، واستخراج جثتي الضحيتين، اللتين تفحمتا كليا. وقد تم إيداعهما في مستودع حفظ الأموات بالمركز الاستشفائي الإقليمي بالجديدة. واستمعت الضابطة إلى شقيق الهالك الذي يقطن بمعية زوجته في الطابق السفلي من المنزل الذي أتى الحريق على غرفته فوق السطح، وعلى قاطنها اللذين كانا يخلدان بداخلها للنوم.
وقد وجهت الدائرة الأمنية الأولى التي كانت تؤمن مهام مصلحة الديمومة، ليلة الاثنين-الثلاثاء، تقريرا إخباريا إلى الوكيل العام للملك باستئنافية الجديدة، في انتظار ما سيسفر عنه التحقيق الجاري في النازلة، التي يجهل ما إذا كانت عرضية، أم بفعل فاعل.

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع مشروعي

جريدة الحقيقة

↑ Grab this Headline Animator