كشفت الدولة الإسبانية عن مختلف الخطوات العملية التي قامت بها من أجل تحرير طفلة مغربية اختُطفت واحتجزت على الأراضي البوليفيّة طيلة شهور | مطلقات و ارامل و بنات جادات للتعارف و الصداقة و الدردشة

كشفت الدولة الإسبانية عن مختلف الخطوات العملية التي قامت بها من أجل تحرير طفلة مغربية اختُطفت واحتجزت على الأراضي البوليفيّة طيلة شهور

ninamarroqui_889685154

كشفت الدولة الإسبانية عن مختلف الخطوات العملية التي قامت بها من أجل تحرير طفلة مغربية اختُطفت واحتجزت على الأراضي البوليفيّة طيلة شهور.. وجاء ذلك عبر تواصل وفرته القنوات الدبلوماسية لمدريد، عبر سفارتها بالمغرب، قيل ضمنه إنّ عناية أمنيّة خاصّة قد ووكب بها الموضوع إلى حدّ تدخل فريق إسباني متخصص من أجل تحرير المغربية المحتجزة والتي لم تتخطّ ربيعها العاشر.

ووفقا لذات الوثيقة التي توصلت بها هسبريس فإنّ العمليّة تمّت بتعاون أمني ما بين مدريد ولاَبَاز، وتحديدا جهازي الحرس المدني ومُوسُوسْ إسْكْوَادرَا ببرشلونة، بُعيد كشف الأسرة المغربية عن اختطاف ابنتها على يد جار لها اقترح زيارة الطفلة لبوليفيا خلال عطلة مدرسيّة.. “لقد تنقّل فريق أمني إسباني خاص، ذو تجربة في تحديد مكان تواجد المختطفين، كي يشتغل مع المحققين البوليفيين في الموضوع” تورد الوثيقة.

ووفقا لذات التصريح الراجع لخارجيّة الدولة الإسبانية فإنّ التحقيق استُكمل في الـ13 من مارس الجاري بنجاح، حيث تمّ تحرير الطفلة المختطفة بتدخل وسط قرية أمازونيَّة شهيرة بتجارة قاطنيها في الكوكَايِين، وذلك بإقليم شَابَارِي البوليفيّ، “لقد دقق المحققون في إنجاز الأسرة لموافقة تحول للطفة السفر بمعية جارها البالغ، كما تيقنت بأن الاتصال بين الطرفين قد انقطع منذ رحيل الاثنين، كما تم التوصل إلى ان هويّة المرافق مزيَّفة، ورغما عن ذلك حدّدت دائرة اتصالاته بأشخاص متواجدين ببُولِيفيا، حيث تمّ إشعار الأمنيّين البوليفيّين بكل هذه المعطيات عبر الإنتربول مع تحرير مذكرة للضبط والإحضار” تقول الوثيقة.

المُختطف سبق له أن سُجن ببلده بناء على اتهامات تقترن باقتراف اغتصابات، كما ينتمي إلى “الجمعية الإنجيلية للبعثة الإسرائيليّة”، وهي عبارة عن تجمّع إثنيّ من “الميثاق العالمي الجديد”.. أمام هذه المعطيات التي توصل إليها الإسبان شرع التنسيق مع نظرائهم البوليفيّين بهدف الترخيص لتواجد ميداني للإيبيريّين فوق تراب الدولة الأمريكية الجنوبيّة، وهو ما تمّ كي ينتقل الطرفان إلى تمشيط مداشر أمازونيّة، تفتقر لوسائل الاتصال وحامت حولها الشكوك.

وتقول إسبانيا إنّ عملية تحرير الطفلة المغربية التي كانت مخبَّئة بفضاء قرويّ قد تمّت باستعمال طائرة هليكوبتر ونخبة فريق عملياتي مسلّح، وقد نجحت في مبتغاها مع توقيف البوليفيّ المختطِف، ليتم نقل الاثنين صوب مدينة بُوشَابَامبَا حيث تم الشروع في الإجراءات المسطرية الممكّنة لنقل الفتاة المحرّرة صوب التراب الإسباني بمعيّة عناصر الـ”مُوسُوسْ إسْكْوَادرَا”، بينما تمّ الإبقاء على التحقيقات مفتوحة لضبط كافة الأمور المقترنة بالفعل الإجرامي المرصود.

شاركنا برأيك