يفتقد فريق الدفاع الحسني الجديدي لخدمات عميده عادل صعصع لعشرة أيام، بيسبب الإصابة التي ألمت به في المباراة التي جمعت فريقه بجمعية كيغالي برسم ذهاب الدور الثاني من منافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم. | مطلقات و ارامل و بنات جادات للتعارف و الصداقة و الدردشة

يفتقد فريق الدفاع الحسني الجديدي لخدمات عميده عادل صعصع لعشرة أيام، بيسبب الإصابة التي ألمت به في المباراة التي جمعت فريقه بجمعية كيغالي برسم ذهاب الدور الثاني من منافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم.

1382733688_big_134114166_399574464

يفتقد فريق الدفاع الحسني الجديدي لخدمات عميده عادل صعصع لعشرة أيام، بيسبب الإصابة التي ألمت به في المباراة التي جمعت فريقه بجمعية كيغالي برسم ذهاب الدور الثاني من منافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم.

وقال عادل صعصع في حديثه لـ”هسبريس الرياضية” إن طبيب الفريق أخضعه للراحة لمدة عشرة أيام قبل أن يعاود الفحوصات، ما سيحرمه من خوض لقاء الإياب عن نفس الدور أمام جمعية كيغالي بملعب العبدي بالجديدة، عقب تعرضه لإصابة على مستوى الظهر إثر احتكاك وقع بين وبينه أحد لاعبي الخصم برواندا.

وأبدى عميد فارس دكالة أسفه لغيابه عن مباراة فريقه الحاسمة يوم السبت المقبل أمام الفريق الرواندي، متمنياً أن يستطيع رفاقه تدارك هزيمة الذهاب وتحقيق التأهل إلى الدور المقبل من المنافسة.

للإشارة، فالدفاع الحسني الجديدي سيواجه جمعية كيغالي السبت المقبل ابتداءً من الساعة الثالثة بعد الزوال بملعب العبدي بالجديدة، برسم إياب الدور الثاني من منافسات كأس الكونفدرالية الافرقية، حيث انتهت مباراة الذهب بين الفريقين بهزيمة أبناء عبد الحق بنشيخة بهدف دون رد.

شاركنا برأيك